رقائق

شهر رجب من الاشهر الحرم فلا تظلموا فيه انفسكم

تقييم المستخدم: 3 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِندَ اللّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْراً فِي كِتَابِ اللّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَات وَالأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلاَ تَظْلِمُواْ فِيهِنَّ أَنفُسَكُمْ وَقَاتِلُواْ الْمُشْرِكِينَ كَآفَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَآفَّةً وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ التوبة36

الأشهر الحرم هي : محرم , رجب, ذو القعدة , ذو الحجة وشهر رجب شهر مغبون لأنه فرد وقلما يتفطن الإنسان له.

قال الشيخ السعدي (عدة الشهور عند الله :أي قضاؤه وقدره , اثنا عشر: وهي الشهور المعروفة , في كتاب الله :أي في حكمه القدري , يوم خلق السموات والأرض :أجرى ليلها ونهارها وقدر أوقاتها )

 

ضوابط الزهد في الدنيا

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

أمّا بعد: فإنّ الدّنيا دارُ اختبارٍ وبلاء، وعليه فإنّها مزرَعةٌ للآخرة، يزرع النّاس فيها اليومَ ليحصدوا غدًا في الآخرة، قال الله تعالى: ?لَّذِى خَلَقَ ?لْمَوْتَ وَ?لْحَيَو?ةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً [الملك:2]، وهي صائرةٌ إلى فناءٍ وزوال، قال الله تعالى: كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ وَيَبْقَى? وَجْهُ رَبّكَ ذُو ?لْجَلْـ?لِ وَ?لإكْرَامِ [الرحمن:26، 27].

الخشوع في الصلاة

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

فالصلاة صلة بين العبد وربه، ينقطع فيها الإنسان عن شواغل الحياة، ويتجه بكيانه كله إلى خالقه، يستمد منه الهداية والعون والتسديد، ويسأله الثبات على الصراط المستقيم. ولكن الناس يختلفون في هذه الصلة، فمنهم من تزيده صلاته إقبالاً على الله ومنهم من لا تؤثر فيه صلاته إلى ذلك الحد الملموس، بل هو يؤديها بحركات وقراءة وذكر وتسبيح ولكن من غير شعور كامل لما يفعل ولا استحضار لما يقول: والصلاة التي يريدها الإسلام ليست مجرد أقوال يلوكها اللسان وحركات تؤديها الجوارح بلا تدبر من عقل ولا خشوع من قلب.

تفصيل أحكام الرؤى و الأحلام

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

إن الرؤى والأحلام تشغل كثيراً من الناس لأنه ما من يوم إلا ويحصل لهم فيه رؤى أو أحلام، والشرع المطهر جاءنا بتفصيل أحكام الرؤى وتفصيل أحكام الأحلام وما يتصل بهذه وتلك، بل إن أصولها جاءت في القرآن الكريم، ألم تر سورة يوسف عليه السلام حيث أخبرنا جل وعلا أن يوسف عليه السلام رأى رؤيا ثم تحققت هذه الرؤيا بعد كثير من السنين إني رأيت أحد عشر كوكباً والشمس والقمر رأيتهم لي ساجدين [يوسف:4]. قال جل وعلا في آخر السورة: ورفع أبويه على العرش وخروا له سجداً وقال يا أبت هذا تأويل رؤياي من قبل قد جعلها ربي حقاً [يوسف:100]. 

 

مجموعات فرعية